على خلفية اختفاء رضيعة بخريبكة قام السيد ابراهيم زهير وكيل الملك لدى ابتدائية خريبكة اليوم بايداع شخصين السجن ويتعلق الامر بكل، من الحارس المكلف بمستودع الاموات بمستشفى خريبكة و إمراة تعمل بالنظافة بمستشفى خريبكة.


وأكدت مصادر موصوفة بأن سبب اختفاء رضيعة حديثة الولادة بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بخريبكة كان بهدف بيعها لاحدى العائلات. وقد اعترف المسؤول عن مستودع الاموات بالمنسوب إليه في محاضر قانونية، بانه اقدم على فعلته بغية بيع الرضيعة.


وتحت اشراف السيد وكيل الملك لدى ابتدائية خريبكة؛ فتحت مصالح الشرطة القضائية التابعة لمنطقة الأمن الإقليمي بخريبكة بحثا قضائيا حول ظروف اختفاء الرضيعة التي تم العثور عليها بثلاجة بمستودع الاموات بذات المستشفي.
 
Top