0
يتداول نشطاء على شبكة التواصل الاجتماعي، منذ صباح يومه الخميس (22 دجنبر 2016)، شريط فيديو يوثق لمحاولة سرقة أقدم عليها شخصان كانا على متن دراجة نارية بمدينة فاس، واستهدفت إحدى الضحايا من النساء.

وتفاعلا مع التدوينات والتعليقات الواردة في هذا الشأن، أكدت ولاية أمن فاس أنها فتحت بحثا معمقا في النازلة، أفضى إلى تحصيل أن الأمر يتعلق بمحاولة سرقة وقعت، بتاريخ 17 دجنبر الجاري على الساعة الرابعة والنصف بعد الزوال، بحي الضايعة بالقرب من مؤسسة ابن زيدون التعليمية، وذلك في نفوذ المنطقة الثالثة للأمن بمدينة فاس.

وأضاف المصدر نفسه أن التحريات المنجزة، مكنت من تشخيص هوية المشتبه فيه الرئيسي، ويجري حاليا تحديد هوية مرافقه، كما أن الأبحاث والتحريات متواصلة من طرف المصلحة الولائية للشرطة القضائية من أجل ضبط المعنيان بالأمر وتقديمهما أمام العدالة.

وشدّدت ولاية أمن فاس على أنها جندت جميع موارد البشرية، مدعومة بالخبرات التقنية الضرورية، لتوقيف المشتبه فيهما في أيسر الآجال

Enregistrer un commentaire

 
Top