اعلن الجيش التركي اليوم انقلابه عن الحكومة في انقرة في بت مقرصن على القناة الرسمية التركية وشهدت شوارع انقرة انفلاتاتا امنيا خطيرا ومواجهات بين عناصر الجيش ومتضاهرين
من جهته اعلن اردوغان عن رفضه للانقلاب على الشرعية والديمقراطية وتوعد المسؤولين عنه بالعقاب الشديد ودعا المواطنين الى الخروج للشارع للتعبير عن رفضهم لهدا الانقلاب
  ومن جهة اخرى اعلن رئيس البرلمان التركي عن رفضه للانقلاب وتمسكه بالشرعية وقائد الجيش الاول التركي اعلن قبل قليل ان الجماعة المسؤولة عن الحركة الانقلابية هي جماعة صغيرة ولا شيء يدعو للقلق 
وبمدينة غازي عنتاب اطلق الجيش النار على متظاهرين داعمين لاردوغان في  مضاهرة بجسر اسطنبول كما تشهد جميع مدن تركيا الان مضاهرات لرفض الانقلاب.
دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مساء اليوم، المواطنين الأتراك للنزول إلى الميادين والمطارات، متوعدا المتورطين في عملية الانقلاب بدفع "ثمن باهظ".
وظهر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مساء اليوم، من خلال قناة "خبر" التركية التي حاورت أردوغان مباشرة عبر الهاتف.
وأضاف أردوغان عقب دعوته للجماهير بالخروج إلى الميادين: "فلتأت هذه المجموعة الصغيرة (التي تنفذ محاولة التمرد) بدباباتها ومدافعها ولنرى ما ستفعله بشعبنا"
من جهته اعتبر وزير الدفاع التركي فكري إيشيك أن "البيان المنشور باسم القوات المسلحة التركية بخصوص محاولة التمرد هو عبارة عن قرصنة" داعيا إلى التزام الدقة.
وووصف بيان منسوب للجيش التركي اليوم رئيس البلاد رجب طيب إردوغان بـ"الخائن" واتهمه بإرساء "نظام خوف سلطوي"، في الوقت الذي أعلن فيه حظر تجوال بكل أنحاء البلاد وفرض الأحكام العرفية.
وأكد الجيش، في بيان تم بثه على قناة "تي أر تي" التركية، أن البلاد سيديرها "مجلس السلام" لـ"منح كل المواطنين جميع حقوقهم واعادة ارساء النظام الدستوري".


 
Top