ألحَّ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على شركات الاتصالات المحلية أمس الخميس 17 يوليوز على إطلاق النطاق العريض عالي السرعة في جميع أنحاء فرنسا بحلول نهاية عام 2020.

وقال ماكرون في كلمة ألقاها في مؤتمر في مجلس الشيوخ أن الحكومة ستكشف النقاب عن نظام جديد للمكافآت والعقوبات بالنسبة لشركات الاتصالات بنهاية العام الحالي. وأضاف أنه سيتم تخصيص جزء من خطة الاستثمار التي وعد بها بمبلغ 50 مليار يورو (58 مليار دولار) للمناطق التي لن يكون فيها بناء الشبكات مخولا للشركات الخاصة.



وقد استثمرت شركة "أورانج"، التي كانت تملكها الدولة سابقا "France Telecom"، بشكل كبير في تطوير شبكة "الألياف إلى المنزل"، لتصبح الشركة الرائدة في السوق. ولكن منافسيها SFR Group و ILIAD، دخلوا أيضا السباق بإنفاق مليارات الدولارات لبناء شبكات الألياف الخاصة بهم.



وفي نفس الخطاب، قال ماكرون انه سيطلب من السلطات المحلية تقديم 13 مليار يورو على مدى السنوات الخمس القادمة، أي أكثر من 10 مليارات يورو التي خُطط لها فى البداية. ووجدت مراجعة رسمية في يوليوز أن الاموال العامة كانت أكثر بمليارات الدولارات من الميزانية مما ترك الحكومة تسعى إلى توفير مدخرات لازمة لخفض العجز العام إلى 3 في المائة من الانتاج الاقتصادي وتلبية سقف الاتحاد الاوروبى لأول مرة منذ عشر سنوات.




كلمات مفتاحية:%d8%a7%d8%a8%d8%b4%d8%b1%d9%83, لاعب المنتخب الوطني ووشو كونغ فو, سما, السورية, الاخبارية, الفضائية, اللاذقية, قناة, الأولى, دراما, مباشر, المباشر, البث, السوري, التلفزيون, سوريا, سورية, sama, news, satellite, sat, aloula, channel, drama, radio, ugarit, live, tv, syrian, syria

 
Top