0
تقرير حول قياس المشاهدة خلال رمضان
تعميم سلوك عينة محدودة على المشاهدين يفقد القياس علميته 
إنجاز الدكتورة عائشة العلوي- أستاذة الاقتصاد القياسي
قراءة في قياس نسب المشاهدة بالمغرب لماروك ميتري خلال الأسبوع الأول من رمضان
في بلاغها الصحافي الأسبوعي ما بين 27 ماي-1 يونيو، كشفت مؤسسة ماروك ميتري لقياس نسب المشاهدة في المغرب أن القناة الثانية دوزيم(2M) استحوذت على 47.6% من حصة المشاهدة بالنسبة لمجموع اليوم وهو يقاس من الساعة 3 صباحا إلى الثالثة صباحا من اليوم الموالي، و هذه النسبة ترتفع إلى 64% وقت الذروة أي ما بين الساعة 19و35 دقيقة وس21 و35د. و بالمقابل بلغت حصة المشاهدة 13.3%بالنسبة لمجموع اليوم لباقي قنوات الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة : الأولى، المغربية، الأولى دولية، الرياضية، الأمازيغية، السادسة و قناة العيون و 39.2% لباقي القنوات و التي تشمل أكثر من مئة قناة ،حسب دراسات أنترمتري.
جدول 1. مقارنة عينات البحث و حصة المشاهدة خلال ثلاث أسابيع 2017
حصة المشاهدة (%)
أسبوع 10-16 ماي أسبوع 17-23 ماي أسبوع 27 ماي -01 يونيو
الوقت مجموع اليوم يقاس من
(الساعة 3 صباحا إلى الساعة 3صباحا من اليوم الموالي) ش.و.إ.ت(1) 20.3 18.9 13.3
دوزيم 26.9 28.8 47.6
باقي القنوات(2) 52.9 52.3 39.2
وقت الذروةمنس 19 د 35 س إلى 21 د 35 ش.و.إ.ت 29.2 28.9 12.1
دوزيم 22.2 25.0 64.0
باقي القنوات 48.6 46.1 23.9
عينة الدراسة عددالبيوت 772 765 754
عدد الأشخاص(3) 3283 3260 3209 
المصدر: تم اعداده انطلاقا من معطيات ماروك متري 2017
ش.و.إ.ت تعني الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة بكل قنواتها .
باقي القنوات تشمل أكثر من مئة قناة حسب دراسات أنترمتري.
عدد الأشخاص البالغة أعمارهم خمس سنوات فما فوق و يعيشون في البيوت المشمولة بالدراسة.
ملاحظات واستنتاجات :
إن أول ملاحظة يمكن الاشارة اليها قبل البدء بتحليل باقي المعطيات هي العينات موضوع البحث. فعدد البيوت المدروسة جد ضعيف مقارنة مع عدد البيوت المغربية . وينضاف الى هذه الملاحظة التغير العددي للعينة من 772إلى754، بحيث يصل الفارق الى 18 بيتا ما بين أسبوع 10-16 ماي و الأسبوع الاول لرمضان /أسبوع 27 ماي -01 يونيو أي ما يقارب 74 شخصا لم يتم دراسة سلوكهم. بمعنى آخر، ما يفوق 2.25% من العينة لم يتم دراستها خلال الاسبوع الاول من رمضان.
ومع كل الاحتياطات الناجمة عن الطابع الأولي لهذه الملاحظات ، نجد أن سلوك العينة قد تغير خلال الأسبوع الأول لرمضان إزاء القنوات الأخرى ؛ فقبل رمضان أكثر من52.6% من المشاهدين يتجهون الى برامج القنوات الأخرى و حتى في وقت الذروة يفوق 47%.
أشار بلاغ ماروك ميتري إلى أن البرامج الخمسة الأولى التي استحوذت على نسب مرتفعة و حسب الترتيب،بالنسبة للقناة الثانية: "مشيتي فيها 22"، "الخاوة"، "سامحيني"، "باش تعرف راسك" و "سر المرجان 22" و بالنسبة للأولى: "الآنسة فريدة"، "دار الغزلان"، "حالة الطقس"، "لالة لعروسة" و"الأخبار باللغة العربية" ؛ وبهذا الخصوص يسجل غياب معطيات دقيقة حول المستوى الاقتصادي و الاجتماعي و الثقافي للعينة مما يجعل من الصعوبة بمكان تقييم جودة هذه البرامج و السلوكيات حسب المؤشرات السوسيو-اقتصادية و حسب النوع و السن وغيرها. إن سلوك المشاهدة لأي فرد مرتبط بعدة معطيات شخصية و موضوعية و لهذا فإن تعميم سلوك عينة محدودة على باقي سلوكيات الأشخاص المشاهدين في المغرب هو عبث بعيد عن كل تحليل علمي أو منطقي.
فاعتماد ماروك ميتري على عينة من البيوت فقط للذين يتوفرون على جهاز التلفاز لا يمكن أن يمنح - خاصة لمتتبع المشهد الإعلامي بالمغرب - معلومات دقيقة حول سلوكيات الأشخاص في مشاهدة التلفزة بالمغرب من ناحية، وحول جودة البرامج المقدمة من ناحية أخرى. فارتفاع نسبة مشاهدة البرامج خلال وقت الذروة خلال الأسبوع الأول لرمضان يمكن أن يعزى بالأساس إلى وقت انتظار آذان المغرب ،ما بين 19 د 35 و س 19 د 45، وبعدها إلى وقت الانهماك في تناول الفطور لما يقارب 30د ثم أخذهم قسطا من الراحة قبل ذهاب عدد منهم إلى صلاة التراويح... فدراسة مدى رضى الأشخاص حول البرامج المقدمة هو أمر مهم وهو الغائب فيما يقدم من معطيات في هذا القياس ، علما أن الإقبال لا يساوي الرضى ...
و في الختام، يجب أن نشير إلى أن هذه الملاحظات حول معطيات البلاغ الصحافي الأسبوعي لمؤسسة ماروك ميتري تبقى أولية. لأن تحليل المعطيات التي تقدمها هذه المؤسسة يحتاج إلى دراسة
على المديينين المتوسط والطويل.

Enregistrer un commentaire

 
Top