0
أعلنت الشرطة البريطانية أن شخصا واحدا على الأقل لقى حتفه بعد حادث استخدم فيه حافلة صغيرة وسكين فى منطقة لندن بريدج في وسط العاصمة البريطانية لندن.

وتقول الشرطة إن ضباطا مسلحين تحركوا إثر تقارير حول قيام حافلة صغيرة بدهس المشاة على جسر لندن بوسط العاصمة.
وقالت شرطة العاصمة إنه تم نشر ضباط مسلحين فى سوق المنطقة المجاور بعد وردود أنباء عن وقوع عمليات طعن.
وأضافت الشرطة قائلة إنها تحقق في حادث أيضا بمنطقة فوكسهول.
وقالت صحفية في بى بى سى كانت في موقع الحادث إن الشرطة تبحث عن ثلاثة مشتبه فيهم.
وقال شهود عيان إن "ضباط شرطة مسلحين توجهوا لمكان الحادث بعد أن صعدت الحافلة الصغيرة البيضاء على الرصيف لتدهس المارة".

مصدر الصورةPA
Image capti

وقالت الشرطة في وقت سابق إنها تتعامل مع حادث سير فوق جسر لندن، فيما قالت هيئة النقل في لندن إنه تم إغلاق الجسر في كلا الاتجاهين بسبب "حادث كبير."
وأضافت هيئة النقل أنه تم تحويل خطوط الحافلات، كما تم اغلاق جسر ساوثوارك المجاور.
وقالت هولي جونز الصحفية في بي بي سي، و التي كانت على الجسر وقت وقوع الحادث، إن الحافلة الصغيرة كان يقودها رجل وكان "ربما يقود بسرعة حوالي 50 ميلا في الساعة".
وأضافت جونز قائلة لقناة بي بي سي نيوز: "لقد انحرف بالحافلة الصغيرة على يميني ثم صدم حوالي خمسة أو ستة أشخاص، وضرب شخصين تقريبا أمامي وثلاثة أشخاص خلفي".
وتابعت قائلة إن خمسة أو ستة أشخاص يعالجون من إصابات بعد أن صعدت الحافلة على الرصيف وصدمتهم.

ومضت تقول: "بوسعي القول إن 4 أشخاص إصاباتهم خطيرة، وهناك مسعفون يساعدونهم حاليا".
وقالت إن الشاحنة كانت قادمة من وسط لندن تجاه الجانب الجنوبى من النهر.
وذكرت جونز في وقت لاحق أنها شاهدت رجلا تعتقله الشرطة. وقالت إنه كان "مكبل اليدين ومن دون قميص".
وقالت إن امرأة فرنسية كانت من بين الجرحى والتي قالت لها إنها لا تعرف أين ذهب الشخصان اللذين كانا معها.
ومن جانبه، قال ويل أورتون، الذي كان في حانة مجاورة، إن الناس كانوا يعدون إلى داخل الحانة، و"لم نكن بالفعل نعرف ما يحدث، فقد كنا نظنها مشاجرة خارج الحانة، ثم تدفق مئات الأشخاص داخلها."
وأضاف قائلا: "لقد قام حراس الحانة بعمل جيد حقا، وأغلقوا الأبواب وأبقوا الجميع بالداخل، كانت هناك حالة من الذعر، وكان الناس يأتون إلى الداخل ويقولون إنهم شاهدوا أناسا يتعرضون للطعن."
وقال حارس أمن يشرف على عدد من الحانات فى المنطقة لبى بى سى إنه شاهد طعن أربعة أشخاص من قبل ثلاثة مهاجمين.
وأضاف الرجل، الذى أصيب بصدمة وطلب عدم ذكر اسمه، أنه كان فى حانة عندما أبلغه أحد زملائه أن هناك طعنا في حانة قريبة. مشيرا إلى إنه ذهب لتلك الحانة حيث شاهد "الجميع يركض" وكان هناك صراخ.
وأضاف شهود عيان أنه شاهدوا ثلاثة مهاجمين، كان أحدهم يحمل سكينا كبيرا، يطعنون الناس بما في ذلك فتاة في العشرينات من عمرها.

ردود أفعال

وفي لندن، أعلن بيان صادر عن رئاسة الحكومة البريطانية أن رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي سترأس لاحقا اجتماعا للجنة الطوارئ الحكومية المعروفة باسم كوبرا لبحث الحادث وتداعياته.
وفي واشنطن، غرد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على موقع التواصل الاجتماعي تويتر معلنا دعمه للندن وبريطانيا. وقال : " إن الولايات المتحدة ستفعل كل ما بوسعها لدعم لندن وبريطانيا."
كما أعلن موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أنه فعل خاصية الأمان التي تمكن سكان لندن من إعلام أصدقائهم وأقاربهم أنهم بخير.

Enregistrer un commentaire

 
Top