0
تم إرجاء التصويت على مشروع قرار مجلس الأمن حول الصحراء المغربية إلى غاية يوم غد الجمعة، بعد أن كان من المقرر التصويت عليه اليوم الخميس .

 

وتضمن النص الكامل لمشروع القرار منح البوليساريو مدة 30 يوما لإخراج ميليشياتها من المنطقة العازلة الكركرات، كما أعرب التقرير عن قلقه إزاء انتهاكات الاتفاقات القائمة، داعيا الطرفين إلى احترام التزاماتهما ذات الصلة.

 

وكشفت نسخة من قرار مجلس الأمن الدولي سربها مراسل قناة الحرة الأمريكية نبيل أبي صعب على صفحته في تويتر، أن مجلس الأمن يرحب باستجابة المغرب الإيجابية في 26 فبراير 2017 لنداء الأمين العام، ويطلب من كلا الطرفين الانسحاب من الشريط العازل في منطقة الكركارات.

 

ووردت في قرار مجلس الأمن ما مجموعه 18 توصية، أهمها، أن المجلس يقرر تمديد بعثة المينورسو مدة سنة، ويؤكد على وجوب احترام جميع الاتفاقيات العسكرية الموقعة بين طرفي النزاع، ويطالب جبهة البوليساريو بالانسحاب الفوري والكامل والغير مشروط من منطقة الكركارات.

 

وتسبب انحياز روسيا للجزائر وصنيعتها "البوليساريو" في تأجيل التصويت على مشروع قرار مجلس الأمن بخصوص الصحراء، بعد أن وردت توصية بقرار المجلس توجب على "الجبهة" الانسحاب الفوري والكامل والغير مشروط من "الكركرات" في أجل أقصاه 30 يوما.

Enregistrer un commentaire

 
Top