0


قضت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بقضايا مكافحة الإرهاب بملحقة محكمة الاستئناف بسلا ، اول أمس الخميس بأحكام تتراوح ما بين ثمانية أشهر وخمس سنوات حبسا نافذا في حق ثمانية متهمين أدينوا في ملفات منفصلة من أجل أفعال إرهابية.

وهكذا قضت المحكمة بخمس سنوات حبسا نافذا في حق متهم سبق أن أدين سنة 2003 بثماني سنوات سجنا نافذا ، من أجل قضايا لها علاقة بالإرهاب ، وبأربع سنوات حبسا نافذا في حق متهم آخر بعد مؤاخذتهما من أجل تهم “تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية ، والتحريض على ارتكاب جريمة إرهابية ، والإشادة بأفعال تكون جريمة إرهابية”.

وأصدرت المحكمة حكما يقضي بثلاث سنوات حبسا نافذا في حق متهم آخر ، وبسنتين حبسا في حق أربعة متهمين ، فيما قضت بثمانية أشهر حبسا نافذا وغرامة قدرها 5 آلاف درهم في حق متهم واحد، بعد مؤاخذتهم من أجل تهم “التحريض على ارتكاب جرائم إرهابية ، والإشادة بأفعال تكون جريمة إرهابية ” .

وكان ممثل النيابة العامة قد التمس إدانة جميع المتهمين وفق فصول المتابعة “لثبوت الجرائم المتابعين من أجلها” ، فيما التمس الدفاع البراءة “لعدم توفر الركن المادي للأفعال الإجرامية المنسوبة للمتهمين” .

من جهة أخرى ، قررت المحكمة إرجاء النظر إلى غاية 27 أبريل الجاري و4 ماي المقبل في عدد من الملفات التي تجاوز عدد المتابعين فيها 70 متهما

Enregistrer un commentaire

 
Top