0
شب حريق مهول بمؤسسة التعليم العثيق بحي السلام الزمامرة حوالي منتصف ليلة البارحة (الاثنين/الثلاثاء) مخلفا وفاة اربعة طلبة في مقتبل العمر اختناقا بدخان النيران، احدهم ينحدر من دوار العثامنة المجاور للزمامرة، والآخرون من مناطق متفرقة،فيما توفي الطالب الرابع بعد نقله للمستشفى الإقليمي بالجديدة.

وقد حل بعين المكان عامل صاحب الجلالة بسيدي بنور ورجال السلطة للوقوف على ضروف الحادت ومواساة دوي الضحايا.
وحسب شهود عيان فان الحريق شب في مقر إقامة الطلبة فوق المسجد في منتصف الليل تقريبا وبعد إشعار مدير المدرسة بأن النيران تلتهم مقر إقامة الطلبة تدخل رفقة آخرين لانقادهم بحكم معرفته أسرتهم متحديا النيران والدخان المنبعثة من الافرشة والأغطية وقام بانقاد مايزيد عن تلاتين طالبا فيما بقي تلاتة .ونقل المصابون على وجه السرعة للمستشفى.
واضافت مصادرنا أن إدارة المدرسة تمنع على الطلبة إستخدام جميع الأجهزة الكهربائية خوفا على سلامتهم غير أن الطلبة يستعملون خلسة مخرج المصباح لربطه بشاحن الهاتف معرضين أنفسهم وزملائهم للخطر.
ومن المنتظر أن تكشف التحقيقات عن سبب التماس الكهربائي الدي أودى بحياة أربعة من علماء الغد.

Enregistrer un commentaire

 
Top