السلطات المحلية بمدينة طنجة فتحت تحقيقات بخصوص بعض الرسومات والكتابات الخاصة التي رسمها مجهولون بعدد من الحاويات الخاصة برمي الأزبال وسط المدينة.
وكشفت مصادر ذاته بأن الرسومات التي تشير الى "نجمة داوود" وضعت بعدد من الحاويات وسط المدينة، وهو الأمر الذي دفع بأعوان السلطة بناء على تعليمات توصلوا بها، إلى البحث عن الأشخاص الذين وضعوا هذه الرسومات، خصوصا بشارع فاس وحي لالة شافية ومجموعة من الأحياء المجاورة.
وقد تحولت منذ أسابيع هذه القمامات الى محط سخرية ورسومات تشبه تلك التي يحملها العلم الإسرائيلي، خصوصا بعض الصناديق الخاصة بالقمامة، والتي لونت باللون الأزرق وهي التي استهدفها المجهولون بهذه الرسوم.
وتشير مصادرنا الخاصة إلى أن عناصر الإستعلامات العامة بولاية أمن طنجة دخلت بدورها على الخط، وفتحت تحقيقاتها لمعرفة ملابسات وضع هذه الرسوم بعدد من الحاويات.

 
Top