أقدمت نجمتا موسيقى البوب الأمريكيتان، مادونا، وكاتي بيري، على "التعري" عبر مواقع التواصل الاجتماعي وشبكة
الإنترنت، تعبيرا عن دعمهما للمرشحة الديمقراطية للبيت الأبيض هيلاري كلينتون.
وكتبت مادونا عبر حسابها على موقع (تويتر) "سأصوت عارية مع كاتي بيري! صوتك لهيلاري. إنها أفضل الموجودين! التصويت عارية، الجزء الأول"، مرفقة صورة عارية لها.
وواصلت مادونا بذلك الفيديو الهزلي لكاتي بيري المنشور عبر موقع (فاني أور داي) الكوميدي والذي تحث فيه بيري الناخبين على منح أصواتهم في انتخابات الثامن من نونبر المقبل مرتدين أي نوع من الملابس أو حتى عراة. وكانت مادونا وبيري قد كشفتا علانية في أكثر من مناسبة عن تفضيلهما لكلينتون.
وفي رسالة أخرى نشرتها مادونا، أوضحت المغنية الأمريكية أنها تدعم وزيرة الخارجية السابقة وأنها ستمنح صوتها لـ"الذكاء والمساواة في الحقوق بالنسبة للنساء وجميع الأقليات".
من جانبها، ظهرت بيري في المؤتمر العام للحزب الديمقراطي الذي عقد في يوليوز الماضي، والذي شهد تسمية كلينتون مرشحة رسمية للحزب في انتخابات الرئاسة المقبلة.
 
Top