عاش المسبح النادي المكناسي مساء الإثنين 22 غشت، حدثا مأساويا، بعد أن لقي شابين مصرعهما غرقا، حيث جرفتهما مجاري المياه في مسبح النادي المكناسي “الكوديم”، بسبب خطأ من إدارة المسبح.

وقالت مصادر مطلعة أن أحد الهالكين لاحظ غرق زميله فحاول إنقاده، إلا أن المياه المتسخة لن تسعفه في محاولته، قبل أن يتم فتح مجاري المسبح عن طريق الخطأ، لتبتلعهما المجاري.

وتابعت المصادر بأن رجال الوقاية المدنية قد تمكنوا فجر اليوم من انتشال جثة الضحيتين.

 
Top