لازالت الدبلوماسية المغربية في حاجة الى المزيد من الجهد سواء على مستوى هيئة الامم المتحدة او على مستوى الدول الافريقية او امريكا الجنوبية
اقدام المغرب على تقليص عدد افراد بعتة المينورصو هو قرار حكيم ولا اضن ان المبادرة كانت حطومية حيت ان هده البعتة تستنزف خزينة المملكة المغربية
ايضا قرار سحب التجريدات العسكرية المغربية المشاركة في قوات حفظ السلام بالعالم هو قرار حكيم ولا زلنا ننتظر المزيد
لو كانت حكوماتنا المتعاقبة على الكراسي قد عملت بجهد كاف لحل نهائي لا رجعة فيه لهذا الملف لما كنا في هدا الموقف الدولي المتوتر. أليس هناك طرق للتعامل مع كوبا اوجنوب افريقيا غير الشد والجذب. أين الحلول المبتكرة للدبلوماسية المغربية. طبعا الكل يهتف خلف الملك ولا يبادر إلى عمل مواز لعمل الملك. أين هذا العمل المواز.فالمبادرة الأخيرة هي مبادرة ملكية للحكم الذاتي. والمسيرة الخضراء هي مبادرة ملكية. السؤال أين العمل الذي تقوم به الحكومات والسؤال موجه لرئيس الحكومة المغربية عبد الإله بن كيران. أين موقعكم من الإعراب. ألا تملكون غير التطببيل والتزمير والشجب والاحتجاج وردود الأفعال. أين الأفعال ؟ 
حكوماتنا المغربية تلجأ إلى الحلول السهلة والترقيعية. والشعب المغربي دفع تمن الصحراء طيلة أربعين سنة وفي الأخير يجد حكومة عقيمة لا تعرف إلا ردود الأفعال 
الم يحن الوقت لوقف هذا الهرج والمرج. فالهزات القادمة أخطر ووجب أن تكون دول شمال أفريقيا محصنة ومنيعة ضد الأخطار.

 
Top