خبر  .... | صدامات وإطلاق نار بين أنصار عباس ودحلان بغزة
 

غزة-صفا
 

تطور شجار اندلع مساء الخميس بين د. "ف.أ" المحسوب على تيار الرئيس محمود عباس ود. "س.م" المحسوب على القيادي 

المفصول في حركة "فتح" محمد دحلان، وحدث إطلاق نار في الهواء بالتزامن مع ضرب "ف.أ" وشقيقه خلال اجراء انتخابات 

مكتب الأطباء في مدينة غزة.


وذكرت مصادر قيادية في حركة "فتح" لـ(صفا) أن مفوض غزة عضو مركزية فتح زكريا الأغا اشتكى من تجاوزات حدثت اثناء 

اجتماع لمكتب الأطباء عقد مؤخرا عبر حضور شخصيات من غير ذوي الاختصاص وتخريب اللقاء.

كما لفتت المصادر الى ضعف دور الاغا في حل مشاكل "فتح" بالقطاع.

واتهم أحد المحسوبين على تيار دحلان أنصار عباس باختلاق مشاكل في الدوائر التي يخشون فيها من الخسارة، مشيرا إلى أن 

عباس أعطى أوامره باستخدام السلاح لتخريب الانتخابات كما حصل في انتخابات اقليم رفح جنوب قطاع غزة. كما قال.

يذكر ان حركة فتح تجري انتخابات الاقاليم بهدف انتخاب اعضاء المؤتمر العام السابع المنتظر عقده في النصف الثاني من شهر 

يناير المقبل 2015.

وذكرت مصادر عليمة أن عباس يستخدم مفوض غزة السابق نبيل شعث ومواليه لمواجهة تيار القيادي المفصول محمد دحلان.

واعتصم المئات من أنصار النائب المفصول من حركة فتح محمد دحلان صباح الخميس داخل أسوار المجلس التشريعي في مدينة 

غزة، للمطالبة بعودته إلى قطاع غزة، ورفع الظلم عنه وعن أنصاره.

واعتبرت حركة فتح في بيان أصدرته الداعين لهذه المظاهرات بـ"الفئة الضالة والمشبوهة"، فيما أكد القيادي المفصول محمد 

دحلان أن الوقفة التي نظمها أنصار في مدينة غزة "هي بداية كسر الصمت بعد أن صبرنا طويلا وكابدنا النهج المنحرف لذلك 

الطاغية الصغير بصبر لسنوات".
 
Top