نشرت الشرطة التركية صورة جديدة للإرهابي منفذ الاعتداء المسلح الذي استهدف ناديًا ليليًا بمنطقة “أورطه كوي” في مدينة إسطنبول، خلال الساعات الأولى من صباح الأحد الماضي.
وفي إطار التحقيقات التي يجريها مكتب المدعي العام في اسطنبول ومكتب مكافحة الإرهاب في الولاية، تمكنت الفرق التابعة لشعبة مكافحة الإرهاب، الاثنين، من الحصول على الصورة الأوضح لمنفذ الهجوم المسلح بمنطقة “أورطه كوي”.
وتمكن فريق شعبة مكافحة الإرهاب في مديرية أمن إسطنبول، من خلال الصورة التي تم الحصول عليها عبر كاميرات المراقبة التابعة للأمن، من تحديد أوصاف الإرهابي ورؤية وجهه وملامحه بوضوح.
إلى ذلك، تواصل قوات الأمن العمل بشكل دؤوب لإلقاء القبض على الإرهابي منفذ اعتداء “أورطه كوي”.

وأسفر هجوم مسلح استهدف ناديًا ليليًا بمنطقة “أورطه كوي” في مدينة إسطنبول، في الساعات الأولى من صباح الأحد، عن مقتل 39 شخصًا وإصابة 65 آخرين.

وأدانت دول العالم بـ”بشدة” من أقصى الشرق إلى أقصى الغرب، الهجوم، وصدرت إدانات وتنديدات واسعة من قادة العالم ودول عربية وإسلامية وغربية، وكذلك منظمات إسلامية ومسيحية وشخصيات رفيعة المستوى، أكدوا جميعهم “تضامنهم” مع تركيا في حربها ضد الإرهاب.



 
Top