0


أثار مواطن شاب، أمس الاثنين، الذعر في منطقة حي القدس في سيدي البرنوصي بالدارالبيضاء، بعد أن دخل أحد المساجد، واستحوذ على مكبر الصوت، وصار يكبر، ويقول إنه المهدي المنتظر.

وحسب مصادر أمنية لـلصحافة، فقد توجه الشاب، البالغ من العمر 23 سنة، إلى أحد المساجد بحي القدس، بعد زيارته لبيت عائلته في المنطقة نفسها، حيث قام بالاستيلاء على مكبر الصوت الخاص بالمسجد، وشرع في ترديد العبارات، التي أدخلت المواطنين في دوامة من الذعر.

وأضافت المصادر ذاتها، أن عناصر الشرطة حلت في عين المكان، وطاردت الشاب، الذي لجأ إلى منزل عائلته في الحي ذاته، حيث رمى بنفسه من الطابق الثالث، ليتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاجات الأولية، قبل أن يلفظ أنفاسه، اليوم الثلاثاء.

وأفادت مصادر “66كشيفة” أن الشاب، مصاب بالجنون، بعد عودته من الديار التركية، يحتمل أنه كان “ضمن المجاهدين في سوريا”، قبل أن يعود إلى المغرب عبر مطار إسطنبول.

Enregistrer un commentaire

 
Top