0
قال البيت الأبيض، إن الرئيس باراك أوباما، قدم تعازيه يوم السبت، بعد الهجوم الذي وقع في ملهى ليلي بإسطنبول ووجه فريقه لتقديم المساعدة للسلطات التركية.

وذكر المتحدث باسم البيت الأبيض، إريك شولتز، في بيان، أنه “بعد ظهر اليوم تم إطلاع الرئيس من قبل فريقه للأمن القومي على الهجوم الذي وقع في إسطنبول.”

وأضاف شولتز، أن “الرئيس عبر عن تعازيه لخسارة الأرواح البريئة ووجه فريقه لتقديم المساعدة الملائمة للسلطات التركية حسبما تقتضي الحاجة”.
وكانت الولايات المتحدة قد حدرت تركيا في وقت سابق من احتمال وقوع هجوم على اراضيها وفق تقارير استخباراتية جعلت تركيا ترفع من حالة التاهب ليلة راس السنة الميلادية 2017
ويقضي أوباما عطلة في هاواي.

Enregistrer un commentaire

 
Top