الشيخ عبد الله النهاري يستنكر قرار توقيف خطيب مسجد يوسف بن تاشفين، من قبل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، معتبرا أن الخطيب محمد أبياض من الذين يدافعون عن الإسلام المغربي ضد التطرف.وطالب النهاري، في فيديو نشر على قناته في اليوتوب، وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، بالكشف عن الأسباب التي أفضت إلى توقيف الخطيب محمد أبياض، الذي اعتبره النهاري من العلماء المغاربة الذين ذاع صيتهم في الشرق وفي الغرب.
واعتبر أن القرار الإداري يجب أن يكون معللا، وألا يعمد إلى التوقيف، إلا بعد استنفاذ الوسائل الأخرى، التي يفرضها القانون الإداري في المغرب، مثل الاستفسار والإنذار.وشدد على أن الفقيه لا يجب أن تؤخذ فيه عقوبات تأديبة إلا في حالتين: عندما يرتكب خطأ علمية أو يأتي فعلا لا يتماشى مع الأخلاق، منزها في ذات الوقت عن أن يكون أبياض قد ارتكب أيا من هذين الخطأين.ودعا وزارة الأوقاف إلى أن تدلي بالحجج التي تبرر توقيف الخطيب، الذي يعتبره النهاري من المدافعين عن الإسلام المغربي ضد التطرف، متسائلا حول مآل الفقهاء المغاربة في ظل هذا الوضع، خاصة أن المغرب يعاني من فقر كبير على مستوى الفقهاء، حسب تعبيره.
 
Top