تدخل أمن مدينة مراكش مساء يوم (السبت) في حق أطر البرنامج الحكومي 10000 إطار تربوي خلال اليوم العالمي لحقوق الإنسان، وقد وصف التدخل بالعنيف وذلك في محاولة الأطر التربوية الرجوع للمعتصم الذي تم تفكيكه الأسبوع الماضي بالقوة، هذا وطبقا للبرنامج النضالي الذي سطره المجلس الوطني للأطر التربوية تم تمديد الإعتصام بمراكش لتنديد بالقمع الذي طال إحتجاجاتهم السلمية والتي أصيب على إثرها مجموعة من الأطر التربوية وخاصة الإطار حسناء التي ترقد حاليا  بمصحة خاصة بمراكش حيث تعاني من عجز في الحركة ونقص حاد في البصر .

وصرح، يونس لقرع عضو المجلس الوطني، بأن الأمن قام بمحاولة تزوير الفحوصات الطبية بتواطؤ مع مدير المصحة وذلك نتيجة تورطهم في إصابتها التي تلقتها حسناء خلال الإعتصام نتيجة ضربة بحذاء أمني لقوى التدخل السريع المعروف بمكوناته الحديدية.

 

 
Top