أكد محمد العربي بلقايد، عمدة مراكش، أن مدينة مراكش على أتم الاستعداد لاستقبال قمة المناخ كوب 22، مبرزا أنه تم الانتهاء من جميع المشاريع التي تم إطلاقها ليمر الحدث العالمي في أحسن الظروف.
ومن أبرز المشاريع التي أنجزتها المدينة استعداد لهذا الحدث العالمي، يقول بلقايد، في تصريح للجريدة ، إحداث مشروع الحافلات الكهربائية التي ستجوب المدينة معتمدة على الطاقة الشمسية حفاظا على البيئة، إضافة إلى إنجاز مطرح عمومي جديد بمواصفات دولية، حيث سيتم تثمين وفرز النفايات، ناهيك عن تحويل المطرح القديم الى مساحات خضراء تنتج الكهرباء عن طريق البوغاز ، فضلا عن تهيئة مساحات خضراء ذات طبيعة ايكولوجية.
وبعد أن ذكر عمدة مدينة مراكش، أنه تم انجاز مشروع الإنارة العمومية المزودة بمصابيح منخفضة الاستهلاك، حيث تم تغيير أعمدة الكهرباء المثبتة على امتداد الشوارع الرئيسية والكبرى بالمدينة بأخرى حديثة تراعي الجانب البيئي من خلال مساهمتها في التقليص من فاتورة استهلاك الكهرباء، أوضح أن المشروع سيعرف انتشارا في جميع أحياء المدينة، مشيرا إلى أنه تم إحداث 200 وحدة من المراحيض العمومية مقسمة على 100 نقطة ومكان.
 
Top