حرر من طرف |احمد شروف| بتاريخ : 23/10/2016

بعد الجدل الذي اثارته الكلمة الثأبينية للمغراوي بمقبرة دوار عبد السلام بمراكش والتي فتح من خلالها النار على البيجيدي والإخوان المسلمين، أفادت مصادر لـ"كشـ24"، أن  الشيخ السلفي غادر أرض الوطن يوم الخميس الماضي باتجاه السعودية في انتظار أن تهدأ العاصفة مثلما فعل سابقا عندما أفتى في فتواه الشهيرة بتزويج الفتاة ذات 9 سنوات. 

 وكان المغراوي كاد أن يخلق الفتنة في حفل تأبيني بمقبرة دوار العسكر بحر الأسبوع المنتهي بعدما انتقد القباج والبيجيدي والاخوان المسلمين بمصر وأتباعهم بالمغرب والسودان وقطر ووصفهم باتباع البدع وظلالات حسن البنا وسيد قطب وحسن الترابي.

 
Top