هاد السيدة اسمها ( ليلى كرداش ) من مدينة الخميسات جات لمستشفى الولادة السويسي بالرباط باش تولد بحال أي امرأة لكن بعد الكشف قالو ليها دابا غادة دخلي لبلوك تولدي، بالفعل ولدات بلفتيح دخلت في غيبوبة بعد ما بدات تفيق شوية تتلقى راسها مسخة حشاكم حيت غير ليكوش تطلب منهم يبدلو ليها متيبغيوش تتسنى حتى تتجي أختها, المهم واحد نهار خلاوها حالتها تحلات ليها ليكوش عطات ريحة, جاو تيغوتو عليها وقفوها بزز داوها لمرحاض أو السيدة ( ليلى) تتغوت تتقول ليهم رآه فية دوخة ,طلقو عليها رشاشة الماء طايب (سخون) مباشرة تحرقات وكذلك في المناطق الحساسة أو تحلات ليها الفتحة عاودو دخلوها لبلوك خيطو ليها من بعد ولات أي حاجة شربتها تتخرج من الفتحة لبارح عاودو دخلوها خيطو ليها للمرة الثالثة


شكون يبغي هاد الحالة اللهم إن هذا منكر زوجها طرد من العمل بكثرة الغياب هو لي مقابل زوجته أو بنتو ملقاتش الحليب باش ترضع

نداء الى السيد الوردي للالتفات الى هاده الحالة واتخاد التدابير اللازمة لتجاوز عواقب هده الفضيحة




 
Top