يشتكي عدد من سكان قيادة أولاد عمران التابعة لعمالة سيدي بنور من عدم تمكنهم من إيصال ندائاتهم المستعجلة لمركز الدرك الملكي التابع لقيادة أولاد عمران وان ما يحصلون عليه باتصالهم بالرقم 177 هو رسالة صوتية تتكرر مع كل مكالمة مفادها أن المتصل يستخدم الخط بدون مبرر ويعرض صاحبه للمتابعة القضائية. وأن رقم الهاتف الأرضي غير معلوم لدى العامة ويبقى الاتصال بالاعوان الشيوخ والمقدمين هو الوسيلة الوحيدة لتبليغ النداءات المستعجلة.
الرسالة الصوتية المسجلة هي رادع لمن يتصل بالخط بدون مبرر وهي في نفس الوقت تجعل الساكنة تمتعض من الاتصال بالرقم لأن تلك الرسالة الصوتية قد تفهم بشكل أو بآخر حسب مستويات مدارك المتصلين.
يطالب السكان بتدارك هذا الأمر وفتح مركز النجدة للمحتاجين وخصوصا أن المجال الترابي الخاضع لقيادة أولاد عمران شاسع ورغم كون الخليفة في خدمة المواطن إلا أنه لا يملك مركز نداء للنداء ات المستعجلة.
 
Top