شاهد بالفيديو عقاب الله لقوم داعش
ذكرت  مصادر مطلعة ان البريطانية فى تقرير لها عن إصابة عدد كبير جداً من أفراد تنظيم داعش الارهابى فى ولاية الرقة السورية بمرض اللشمانيا الجلدى .
وأفادت الصحيفة فى مقالها أن السبيل الوحيد للحد من انتشار هذا المرض اعقاة الإجرائات التى اتخذها تنظيم داعش الارهابى فى ولاية الرقة والتى تشمل اغلاقه للمستشفيات بالاضافة إلى القبض على الأطباء الذين يقومون بمُعالجة المرض .
قد يهمك ايضاً: دايلي ميل.. طفلة سورية تبكي العالم والسبب كاميرا ! مشهد مؤثر

الجدير بالذكر أن أول حالة تم اصابتها بهذا المرض كانت فى سبتمبر 2013 وعند حلول منتصف عام 2014 أُصيب ما يقرب من 500 شخص , وذلك وفقاً لما أقرته احصائية فريق ” الرقة تُذبح بصمت .
بينما أُصيب ما يقرب من 2600 شخص فى المنطقة الشمالية لولاية الرقة التابعة للدولة الاسلامية فى الشام والعراق والتى تقع تحت حكم تنظيم داعش الارهابى , بينما أُصيب ما يقرب من 120 شخص فى المنطقة الغربية بينما بلغ عدد المُصابين فى المنطقة الشرقية قُرابة 60 شخص .
جاء هذا كله بعد اعلان منظمة الصحة العالمية عن انهيار المستوى الصحى تماماً فى سوريا وهذا أكبر دليل على سرعة انتشار المرض فى المناطق التى تُعانى من أعمال عنف .
الجدير بالذكر أن مرض اللشمانيا ينتقل إلى جلد الانسان نتيجة لتعرضه إلى لدغة من ذبابة الرمل ثم بعد ذلك يقوم طفيل اللشمانيا بمُهاجمة الخلايا البلعمية للانسان ويتكاثر داخلها , و يؤدى إلى الإصابة بندوب بالغة عند الشفاء منه .
 
Top