0
تقرر رسميا أن تسبق دقيقة صمت انطلاقة كل مباريات الدوري الإحترافي المغربي و الدوري الثاني،وذلك حدادا و حزنا على وفاق 36 طفلا ينتمون لمدرسة لكرة القدم بمدينة العيون صباح اليوم بمدينة طان طان التي تقع جنوب المغرب،بعدما كانوا عائدين من دورة كروية ودية بمدينة بوزنيقة.

ونجا عدد قليل من ركاب الحافلة التي أقلت الأطفال، كما توفي بطل ألعاب القوى المغربي السابق محمد أسنكار و الذي كان ضمن ركاب الحافلة، بعدما تحول الحادث لمحرقة مروعة أضرمت على إثرها النيران بالحافلة التي صدمتها شاحنة، فأتت عليها بالكامل.

وراجت أخبار عن إمكانية إرجاء مباريات الجولة 25 من الدوري الإحترافي المغربي حدادا على الضحايا و الأرواح التي زهقت جراء الحادث، قبل أن ينفي أحد أعضاء اتحاد الكرة الخبر  و يؤكد إجراء المباريات مع الوقوف بجميع الملاعب المغربية دقيقة صمت ترحما على أرواح الأطفال الذين قضوا.

Enregistrer un commentaire

 
Top