أوقفت الشرطة الدنماركية الجمعة، شخصا يعتقد بأنه شريك منفذ اعتداءات كوبنهاغن، التي أدت إلى مقتل شخصين وجرح خمسة آخرين في 14 و15 شباط/فبراير. ويمثل المشتبه به غدا السبت أمام القضاء، فيما طلبت النيابة العامة أن تكون الجلسة مغلقة، وأن يتم التحفظ على هويته.

أعلنت الشرطة في الدنمارك اليوم الجمعة، توقيف شخص ثالث يعتقد بأنه شريك منفذ اعتداءات كوبنهاغن التي أوقعت قتيلين وخمسة جرحى يومي 14 و15 شباط/فبراير.
وصرحت الشرطة في بيان "اليوم (الجمعة) أوقفت شرطة كوبنهاغن شابا (...) يشتبه بأنه شارك في هجوم يومي 14 و15 شباط/فبراير".
وهو المشتبه به الثالث الذي يتم توقيفه في إطار التحقيق، إذ لا يزال شخصان في ال19 وال22 من العمر قيد التوقيف منذ 16 شباط/فبراير.
وسيمثل الموقوف أمام القاضي السبت وطلبت النيابة العامة أن تكون الجلسة مغلقة وألا يتم كشف هوية المشتبه به، بحسب بيان الشرطة.
وفي 14 شباط/فبراير فتح عمر الحسين (22 عاما) النار على مركز ثقافي في كوبنهاغن كان يستضيف نقاشا حول حرية التعبير ما أدى إلى سقوط قتيل هو مخرج في ال55، ولاذ الحسين بعدها بالفرار.
وفي ليل 14 -15 شباط/فبراير، قتل يهوديا في ال37 كان يحرس كنيس كوبنهاغن قبل أن يلقى مصرعه عند الفجر في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة.
وكان الحسين وهو فلسطيني الأصل قد أتم مؤخرا عقوبة بالسجن بتهمة شن هجوم بواسطة سكين
 
Top