0







اضطر ربان الطائرة التي كانت تقل رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، بصفته الحزبيّة مرفوقا ببعض قياديّي حزب العدالة والتنمية وكذا عدد من المسافرين، ليلة أمس السبت، لتغيير مسارها الطيران من أجل النزول بمطار الناظور العروي الدولي بعدما كان مقررا أن تحط المركبة الجويّة بمطار وجدة أنجاد.
وجاء هذا التعديل في خط الطيران بسبب صعوبات تقنية أملتها الأجواء غير المستقرّة التي منعت الطائرة من قصد وجدة، في حين وُجد أن بيئة مطار النّاظور ـ العروي ملائمة للغاية، وغابت عنها الرياح القويّة والضباب المعيق للرؤية الذي غلّف سماء وجدة.

Enregistrer un commentaire

 
Top