قامت عصابة مجهولة صباح اليوم الجمعة بالاعتداء على تاجرين في سوق الابقار جمعة سحيم وسلبهم ممتلكاتهم ولادت بالفرار  وحالة احدهم جد مزرية.
حيت عتر التجار على احد الضحيتين مرميا بجانب سور السوق في حالة غيبوبة بعد ان سلبته العصابة مبلغ 70000 درهم كان يروجها في بيع الابقار بالسوق المدكور وتم نقله على وجه السرعة الى المستشفى الاقليمي باسفي لتلقي الاسعافات الضرورية.
وحسب شهود عيان فان الضحية تلقى اتصالا هاتفيا وخرج من السوق للقاء المتصل الدي من المرجح ان تكون هي العصابة نفسها التي سلبت تاجرا اخر بنفس اليوم مبلغ 50000 درهم وقامت بالاعتداء عليه.
ويعيش السوق الاسبوعي جمعة اسحيم  اختلالات امنية وتنظيمية عديدة تتطلب تدخلا عاجلا للمجلس البلدي والسلطات الامنية لتدارك هاته الاختلالات التي يشتكي منها التجار والمتسوقون على حد سواء .
فقرب السوق من الاحياء السكنية يطرح عدة اشكالات منها ان السوق يشكل تهديدا امنيا للساكنة المجاورة وتراكم الازبال يندر بانتشار الامراض والكلاب الضالة التي التهمت الاف رؤوس الاغنام في دكالة وعبدة ولم تتحرك السلطات المحلية .
مشكل الامن يطرح نفسه بشدة نظرا لكون سرية الدرك الملكي لا تتدخل الا بعد وقوع الاعتداءات على التجار وليس قبلها .هدا وفتحت الاخيرة تحقيقا في الجريمتين لكشف هوية المجرمين واحالتهم على العدالة لتقول كلمتها.
 
Top