0
أحد أبرز احـــيـــاء العشوائية بـمـــديـنـة الــشــماعــيـــة "ســــوق زيـــمـــا " قرب السوق الاسبوعي وصمة عار على من تقلدوا مناصب تسيير دفّة السلطة بهذه المدينة دونما تحريك هذه الملفات السوداء ...
رقعة جغرافية شكلت على مدى عقود من الزمن وعاء انتخابي لمجموعة من الإنتهازيين والعصابات السياسية التي فضلت ترك الوضع على ما هو عليه لأجل استغلال ساكنة هذه المناطق في كل انتخابات عبر الوعود الكاذبة
فهل ستشهد الـــشـــماعـــيـــة قطيعة مع جيوب الفساد القديمة من أجل إخراجها من النفق المظلم !

Enregistrer un commentaire

 
Top