أقر الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم الثلاثاء بأن أزمة اللاجئين ازدادت سوءا، مؤكدا أن الأزمة تتطلب تعاونا من جانب الدول الأوروبية والولايات المتحدة من أجل معالجتها. وأضاف أوباما، في تصريحات أدلي بها خلال اجتماعه مع الملك فيليب السادس ملك أسبانيا بالبيت الأبيض، أن التعاون يجب أن يمتد إلي مصدر أزمة اللاجئين وتسوية الصراع الحالي الدائر في سوريا. وقال الرئيس الأمريكي أنه من المهم أن تتحمل الولايات المتحدة حصتها من اللاجئين السوريين. وقد بحث أوباما مع ملك أسبانيا، الذي يزور واشنطن حاليا، أهمية العمل ...مصدر
 
Top