تعرف الطريق الجهوية رقم 105 ( بيوكرى باتجاه أيت باها ) وبالضبط بالنقطة 

الكيلو مترية قرب مطرح النفايات ، في الأيام القليلة الماضية عملية اصطياد ضحايا 

مستعملي الطريق ليلا ، فقد تعرضت العديد من السيارات الخاصة مابين الحادية عشرة 

ليلا والثانية صباحا ، حسب شهادة بعض الضحايا ، للرشق بالحجارة من طرف 

مجهولين. 


و يتبين من الآراء المستقاة من الضحايا أن هدف الفاعلين هو إرباك السائقين لكي 

يفقدوا السيطرة والتحكم في المقود ليزيغوا عن الطريق وبذلك تسهل عملية السرقة. 


وسبق أن عرفت المنطقة نشاطا اجراميا مماثلا ، مما يحتم على الأجهزة الساهرة على 

أمن المواطنين التدخل العاجل بهذه المنطقة حتى لا تتحول إلى نقطة سوداء خطيرة 

تغير مجرى حياة كل سائق يمر من هناك نحو الأسوأ.
 
Top