0


تعكف مجموعة من الفعاليات المدنية بالشماعية على التنسيق فيما بينها من اجل القيام بكافة الاشكال النضالية حتى يتم حل مشكل الامن بالمدينة التي تعرف رواجا كبيرا للمخدرات وانتشار الجريمة بها
وفي خضم هذا التنسيق تم عقد مجموعة من اللقاءات مع المسؤولين كباشا المدينة وعامل الاقليم ووالي الجهة الذين سلموهم بيانا صادرا عن التنسيقية.
ويذكر ان التنسيقية المجتمع المدني بالشماعية سبق لها ان نظمت مسيرة احتجاجية في شهر ماي من سنة 2012 ضمت قرابة الالف محتج نددوا فيها بأوضاع الامن المتردية وطالبوا باحداث مفوضية الشرطة. المفوضية احدتث لكنها لا تعدوا ان تكون الى الان مجرد بناية خاوية على عروشها

Enregistrer un commentaire

 
Top